هــــــام

بيان محمد الحلبي حول تأييده ووقوفه مع الدولة الإسلامية إحقاقاً للحق وليس انحيازاً لها